المركز الإعلامي

#دارة_الملك_عبدالعزيز مؤسسة متخصصة في خدمة تاريخ وجغرافية وآداب وتراث المملكة العربية السعودية والجزيرة العربية والعالم العربي تأسست عام ١٣٩٢هـ/١٩٧٢م

بعد تفشّي "كورونا الجديد" والبحث عن علاجه.. "الدارة" تحكي أحداثًا أوقفت الحج 40 مرة

 

: بعد إعلان وزارة الداخلية، يوم أمس، تعليق العمرة مؤقتًا للمواطنين والمقيمين، تساءل الكثيرون عن إمكانية تعطيل الحج هذا العام، في حالِ استمرار تفشّي مرض "كورونا الجديد"، وتعذّر احتواءه كليًا

حول العالم قبل نهاية يوليو المقبل الذي يُصادف بدء الشعائر المقدّسة.

"الدارة"،استعرضت مواقف سابقة لمثل هذه الأحداث والكوارث، لامست مواسم الحج، وسَجّلت توقفه 40 مرة، نقلًا عن علماء التاريخ الإسلامي الذين أكّدوا بأن أسباب تنوّعت بين عِدة ظروف، منها: "انتشار الأمراض والأوبئة‏، والاضطرابات السياسية‏ وعدم الاستقرار الأمني، الغلاء الشديد والاضطراب الاقتصادي، ‏إلى جانب‏ فساد الطرق‏ من قبل اللصوص والقُطّاع".

وأضافت: "كانت المرة الأولى لتعطيل فريضة الحج بسبب "القرامطة" الذين كانوا يعتقدون أن شعائر الحج من الجاهلية ومن قبيل عبادة الأصنام، والتي كان حينها زعيم والقرامطة "أبو طاهر القرمطي" منشدًا على باب الكعبة يوم الثامن من ذي الحجة عام 317هـ، داعيًا سيوف أتباعه بأن تحصد حجاج بيت الله قتلًا ونهبًا وسفكًا وبإشرافه على تلك المجزرة، وكان ينادي ويقول لأصحابه: "أجهزوا على الكفار وعبدة الأحجار، ودكوا أركان الكعبة، وأقلعوا الحجر الأسود".

وأتبعت "الدارة": "خلّد التاريخ في تلك المجزرة تعلّق الحجاج بأستار الكعبة، قبل أن تختطفهم سيوف الطاغية القرمطي، ويزداد عدد قتلى بيت الله الحرام إلى 30 ألف شهيدًا، ودفنوا في مواضعهم بلا غسل ولا كفن ولا صلاة، وجمعوا الطغاة جثة 3 ألاف حاج، وطمروا بها في بئر زمزم ودمروه بالكلية، قبل أن يقلعوا الحجر الأسود من مكانه ويحمله معهم إلى مدينة "هجر" (القطيف حاليًا)، حيث كانت مركز دعوتهم وعاصمة دولتهم، وتعطّل الحج آنذاك كما يُقال 10 أعوام، حيث لم يقف أحدًا بعرفة، ولم تؤدى المناسك، وذلك لأول مرة، منذ أن فُرضتْ الشعيرة".

وأردفتْ: "الحادثة الأخرى كانت سنة 251هـ، والتي تُعرف بـ"مذبحة صعيد عرفة"، وأُبطِل الحج حينها، بعد أن هاجم إسماعيل بن يوسف العلوي ومن معه؛ جموع الحجاج فقتلوا منهم أعدادًا كبيرة". كما توقّف سنة 357هـ، ويُقال بأنها بسبب انتشار ما يُسمّى بـ"داء الماشري" في مكة المكرمة، وبسببه مات الحجاج، وماتت جمالهم في الطريق من العطش، ولم يصل منهم إلى مكة سِوى القليل".

وأردفت، بقولها: "كما تعطّل في سنة 390هـ بسبب شّدة الغلاء، كما لم يحج أحداً من أهل المشرق ولا من أهل مصر في سنة 419هـ،

وقالت "الدارة": في سنة 492هـ، لم يحج أحدًا، بسبب ما حلَّ بالمسلمين من ارتباك وفقدان للأمن في أنحاء دولتهم الكبيرة بسبب النزاع المستشري بينهم، وقبل سقوط القدس في يد الصليبيين بخمس سنوات فقط. كما أضافت: "لم يحج المصريون سنة 563هـ، بسبب انشغالهم بحرب أسد الدين، وبعد ذلك لم يحج أحدًا من سائر الأقطار ما عدا الحجاز من سنة 654هـ ولمدة أربع سنوات. وأما سنة 1213هـ توقفت رحلات الحج في أثناء الحملة الفرنسية لعدم أمان الطريق". كما عاد البغداديون للحج سنة 650هـ بعد توقّفهم 10سنوات إثر موت الخليفة المستنصر.

وأشارت نقلًا عن علماء التاريخ: "انتشر سنة 1246هـ وباء قادم من الهند وقتل ثلاث أرباع الحجاج، وفي سنة 1837م تفشّت الأوبئة بالحج واستمرت حتى 1892م، وشهدت تلك الفترة موت ألفًا من الحجاج يوميًا نظرًا لتفشّي وباء شديد الخطورة، بل في سنة 1871 ضرب المدينة المنورة وباء، كما شهدت تفشّي وباء يُعرف بالكوليرا الذي انتشر في موسم الحج، وتزايدت الوفيات في عرفات، وبلغت ذروتها في منى.

وختمت بقولها: "الأوبئة في تاريخ الحرم المكي كانت كثيرة لشدة الازدحام وكثرة الزوار من حول العالم، ولم تتوفّر في العصور القديمة قبل العهد السعودي خدمات مراقبة ومتابعة أمراض الحجاج، ولم تفرض السلطات حجرًا صحيًا على من يُشتبه أنهم يحملون أمراضًا معدية، ولم تتوفّر أي خدمات للتعقيم، فحصدت الأوبئة أعدادًا كبيرةً من الحجاج".

 

مواضيع ذات صلة

(الرقمنة: للأبد) شعار يوم الحفظ العالمي ومنهج الدارة

 

يعد الحفظ الرقمي مصدرًا رئيسًا لانتقال البيانات والمعلومات والمعارف في عصرنا الحالي والمستقبل المنظور، ونظرًا لهذه الأهمية البالغة تقام في كل عام احتفالية اليوم العالمي للحفظ الرقمي (2020WDPD) في أول خميس من شهر نوفمبر الذي يصادف هذا العام 1442/3/19هـ / 2020/11/2م، ويشرف عليها تحالف الحفظ الرقمي digital preservation coalition، وكان موضوعه هذا العام (الرقمنة: للأبد)، ويهدف إلى خلق وعي أكبر بالحفظ ...

Readmore

تاريخ تطوّر العملات في الجزيرة العربية من (الطويلة) إلى الريال العربي السعودي

 


بدأ استخدام العملات في التعاملات التجارية وعمليات البيع والشّراء وتبادل السّلع في الجزيرة العربية منذ ما قبل التاريخ، وقبيل العهد السعودي كانت الجزيرة العربية تعيش في اضطراب سياسي شديد منع تشكيل أي وضع سياسي مستقر لمدة قرون من الزمن، وتبع ذلك انهيار اقتصادي تام، بحيث كانت المقايضة هي الوسيلة الأكثر شيوعًا في التعامل التجاري، في ظل انعدام للكيانات السياسية التي تستطيع أن تنشئ نظامًا ماليًا ينظم إن...

Readmore

أكثر من 3 آلاف كتاب اقتناها (المؤسس) خلال حياته

 

تحافظ الدارة بين خزائنها الثمينة على أكثر من ثلاثة آلاف كتاب جمعها الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود -رحمه الله- خلال فترة حياته، توجد بالمكتبة الخاصة للملك عبدالعزيز المكونة من مجموعة متنوعة من المؤلفات، والدوريات، والمجلدات النادرة، ويرسخ هذا الكم الكبير من الكتب حرص الملك عبدالعزيز على العلم الثقافة، ما يعد إشراقة على الجانب الثقافي والعلمي في حياته -رحمه الله- حيث كان شغوفاً جداً بالتفسير ...

Readmore

قناة الدارة على اليوتيوب تبث فيلما نادرا عن تاريخ "الصحة"

 


نشرت الدارة على قناتها في اليوتيوب وحسابها على تويتر فيلمًا توثيقيًا عن الجهود المبكرة للمملكة العربية السعودية لمكافحة الأمراض المعدية من خلال مسارات عدة. ويعود تصوير الفيلم الذي أنتجته وزارة الإعلام إلى عقد السبعينيات الميلادية حيث يرصد جهود وزارة الصحة (أُنشئت عام ١٩٥٠م) في تدريب الأطباء والممرضين والمشرفين الصحيين السعوديين وتأهيلهم لمقابلة التزايد في إنشاء العيادات الطبية والمستشفيات ومراكز ...

Readmore

"الدارة" تستعرض قصة مجهودات امتدت "نصف قرن" للحفاظ على التراث

 استعرضت "دارة الملك عبدالعزيز"، بعضًا مِمَا قدّمته من أدوار كبيرة في خدمة التاريخ والتراث، امتدت نصف قرن، باعتبارها؛ من أهم المؤسسات الوطنية المعنية بحفظ مصادر التاريخ والمحافظة على الحضارة والتراث، وباتت مرجعًا مهمًا للباحثين والمهتمين والدارسين عن هذا الإرث العظيم؛ بعدما ساهمت بالعناية والاهتمام به؛ وأصبحت منارة علمية ومصدرًا رافدًا للأجيال المتعاقبة على مر العصور بتراث أجدادهم وحضاراتهم، وتعري...

Readmore

الأخبار الرئيسية

ويكي دون التطوعي ينهي ترجمة ٤٨٠ مقالة في ويكيبيديا

اختتم مشروع "ويكي دوّن" التطوعي مبادرة الإثراء للمحتوى العربي بالموسوعة العالمية الحرة "ويكيبيديا"، تُرجم خلالها ٤٨٠ مقالة من اللغة الإنجليزية للعربية وقد قام بهذا العمل التطوعي طالبات قسم اللغات والترجمة بجامعة الملك خالد؛ وذلك في مجالات متنوعة ما بين التاريخ والحضارة والتراث، والمعالم والاعلام والسير، بهدف الإسهام برفع عدد المقالات العربية بالموسوعة.

Readmore

ندوة أكاديمية علمية تستعرض لمحات تاريخية عن الحج والطائف

أقام مركز تاريخ الطائف مساء يوم السبت ١٤٤٢/١٢/٧هـ ندوة عبر الاتصال المرئي بعنوان "الحج والطائف.. لمحات تاريخية"، بمشاركة وحضور معالي أمين عام دارة الملك عبدالعزيز المكلف الدكتور فهد بن عبدالله السماري، وسعادة رئيس جامعة الطائف الأستاذ الدكتور يوسف بن عبده عسيري، وذلك لإلقاء مزيد من الضوء على الأثر الاجتماعي والاقتصادي والثقافي الذي أضافته فريضة الحج على مدينة الطائف عبر التاريخ بسبب مجاورتها لمكة ...

Readmore

إصدار جديد عن سياسة الملك عبدالعزيز الأمنية في الساحل الغربي

أصدرت الدارة ممثلة في مركز تاريخ البحر الأحمر وغرب المملكة العربية السعودية مرجعًا جديدًا بعنوان (سياسة الملك عبدالعزيز في حل مشكلات ساحل البحر الأحمر الأمنية)، من تأليف الدكتور زهير بن عبدالله الشهري، ألقي الضوء على جزء من تاريخ تأسيس المملكة العربية السعودية، وجهود الملك عبدالعزيز –طيب الله ثراه- في الحفاظ على وحدة الوطن وسلامة أراضيه، وخدمة الحرمين الشريفين وتذليل السبل أمام قاصديهما.

Readmore

شهادة شكر من مركز "زايد"

 تلقت دارة الملك عبدالعزيز شهادة شكر من مركز زايد للدراسات والبحوث التابع لنادي تراث الإمارات، لقاء مشاركتها في الندوة التي أقيمت عبر الاتصال المرئي بعنوان "تاريخ  الإمارات والخليج العربي في دليل لوريمر"، بالتعاون مع الأمانة العامة لمراكز الوثائق والدراسات بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

Readmore

مراسلات آل الحفظي بين دفتي كتاب جديد لدارة الملك عبدالعزيز

أمدت دارة الملك عبدالعزيز المكتبة التاريخية الوطنية بإصدار جديد طبعته حديثًا بعنوان (مراسلات آل الحفظي) من جمع وتعليق الأستاذ أحمد بن محمد الحفظي، يضم مجموعة من رسائل بعض علماء آل الحفظي مع غيرهم من الأئمة والعلماء والأعيان في المملكة العربية السعودية، ورأت الدارة أهمية نشره لما تتضمنه تلك الرسائل من معلومات تاريخية واجتماعية وثقافية وسياسية واقتصادية وأدبية، في عصر يواكب تاريخ الدولة السعودية، وي...

Readmore