عقد الاجتماع الثالث للجنة الإشرافية على "مشروع الأعمال الكاملة للمؤرخ إبراهيم بن عيسى"

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

برئاسة معالي الدكتور فهد بن عبدالله السماري أمين عام دارة الملك عبدالعزيز المكلف  اجتماعها الثالث يوم الأربعاء 1442/6/28هـ، حيث جرى الاطلاع على ما أنجز من أعمال المشروع، ومناقشة الخطوات العلمية، كما ناقشت اللجنة المواد العلمية وترتيبها، والجوانب الفنية، و الأشعار التي انتخبها ابن عيسى ، كما تداول المجتمعون مسائل ترتيب الرسائل، والمتبقي من كتب المؤرخ.

وقد تمكنت اللجنة من رصد وجمع مخطوطات المشروع المحفوظة داخل المملكة العربية السعودية وخارجها، وقامت بنسخ ما جرى الحصول عليه من رسائل وأوراق المؤرخ، والتي بلغت أكثر من (200) مخطوطة محفوظة في خزائن الدارة وما جرى جمعه من مكتبات متفرقة للنسخ المنسوبة للمؤرخ ابن عيسى، سواء كانت تأليفًا، أو نسخًا، أو تعليقًا، أو وقفًا، أو تملّكًا، أو تهميشًا، وغيرها من المسائل العلمية الخاصة بالمخطوطات؛ التي تنوعت ما بين أحداث تاريخية، وأنساب، ومدن، وتراجم، وفوائد، وقصائد، ومراسلات، وغيرها، وتم نسخ الأعمال، ومقابلتها على أصولها المتاحة، والتعليق عليها.  واطلع الأعضاء على تطور العمل المتضمن إنجاز  (١٢) مجلدًا من المجموعة من أصل (٢٠ )مجلدا ، وهي قيد المراجعة والتحكيم بالإضافة إلى الفهارس.
يذكر أنه نظرًا إلى الحجم الكبير للمشروع وتنوع فنونه بين شرعية وتاريخية ولغوية وجغرافية فقد شُكِّلت لجنة إشرافية على المشروع من مهامها الإشراف على العمل بصفة عامة، وإبداء الرأي في خطة العمل ومراحل التنظيم والإعداد، والاطلاع على مخرجات العمل وإقرارها بعضوية كل من الأستاذ الدكتور أحمد البسام والأستاذة الدكتورة مي العيسى و الأستاذ الدكتور هشام السعيد و الأستاذ يوسف المهنا.